Friday, July 13, 2012

ماذا فعل مسلمو العرب بنساء المجازر

 يحيي هذه الايام آلاف البوسنيين ذكرى المجازر التي عاشوها قبل تسعة عشر عاما على يد الصرب في مذبحة سربرنيتشا؛ واحده من افظع عمليات التطهير العرقي التي شهدها المسلمون في أوروبا... لن اتحدث عن المجازر التي لم اشهدها كما لم اشهد غيرها والتي تصلنا  اخبارها كل يوم  سواء في سوريا او كشمير او بورما .. سأتحدث عن شيء مختلف..

في اثناء احداث البوسنه عام 1993 كنت لا ازال طفله  يتم تلقينها الادعية لاخوتنا المسلمين في اقليم البوسنة والهرسك في المدرسة بينما تتناقل الأيادي اشرطة الاناشيد الاسلاميه المناديه للهبوب دفاعا عن سراييفو الداميه.. تتواتر القصص عن المجازر كما تتواتر قصص اخرى عن نساء بوسنيات هربن خوفا على حياتهن من القتل والاغتصاب. نبكي.. نمسح الدموع.. ونعود لنعيش اليوم الروتيني الهادئ كما كان.

الجهاد الجهاد! لأقل لكم ما هو الجهاد.. نساء وفتيات يهربن من اغتصاب رجال الملشيات الصربيه وشهواتهم الساديه؛ لتتلقفهن شهوات لرجال ومشايخ المسلمين تحت شعار العنايه بهن والستر عليهن بغية التقرب من الله.. سبحان الله! ابدع رجال المسلمين حينها في جهادهم في سبيل الله.. صحيح انهم لم يظهروا رجولتهم في ساحات الوغى للذود عن الرجال والاطفال والنساء الذين ذبحوا بالالاف.. لكنهم استبسلوا في اظهارها في غرف النوم  تحت مسمى الدين! وكأن الفتاة البوسنيه التي خرجت في ليلة ظلماء تبكي اهلها المقتولين وتعيش صدمة القصف والذبح امام اعينها  سينسيها الارتماء في احضان شيخ مسن يتزوجها للمرة الثانيه او الثالثة.. او ربما الرابعة ليستر عليها! ان تتزوج في حضرة غرباء لا تعلمهم من رجل يكبرها بعقدين او ثلاثة او ربما اربعة..  فهذا حلم حياتها.. ونعمة لم تحلم بها من قبل!

اتذكر حينها أئمة المساجد والمشايخ يدعون الرجال في المساجد بأن هناك حرائر من مسلمي البوسنة بحاجة اليكم .. تزوجوهن ولكم الاجر! السؤال هو: لماذا لا يمكن الاعتناء بنساء المسلمين دون زواج؟ هل سمعنا بشئ مشابه حدث لنساء الصومال؟ او نساء كشمير؟ 

للاسف.. تفتقر دولنا العربيه لاي بنيه تحتيه او اجتماعيه يمكنها تأمين  وجود نازحين من وطأة الحروب بشكل انساني.. حتى على مستوى الايتام وذوي الاحتياجات الخاصة  يطالهم سوء المعاملة  وعدم تأمين ابسط احتياجاتهم من مأوى ومأكل ودعم اجتماعي ونفسي .. ليترك الموضوع في تصرف فردي من قبل اناس تحت مسميات لا طائله لها سواء الدين او الدعاره او الاستغلال المهني. 

وطبعا لن نجد رد فعل مشابه من رجال المسلمين على احداث متوافقة والمصيبة و مختلفة في مواقعها الجغرافية!.. فتلك نساء كنساء "الروم" اللاتي يقفن الرجال امامهن عاجزين.. بينما لا يُسأل عن "الحبشية" او ما شابه..  الجاهليه لا تزال تعشعش بيننا.. لكن تحت مسميات تحلل الغيات والشهوات .. يتحول ما هو مُستغل الى حلال

نعيش ذلك اليوم مرة اخرى.. يا محلى البنت الشاميه النازحه القاطنة في مخيمات اللاجئين في عين الرجال...  فهذا اسمى ما تتمناه اي فتاة!!!  

9 comments:

Mr.KOOZ said...

والله يا صديقتي في أسوأ من هيك

إنه فعلياً اهل البنت قاعدين بعرضوا فيها للزواج .. وهذا الحكي قاعد بسمعوا من حوالاي ..

وزي ما قلتي .. المشايخ "الطيبه" قاعدة بتطلب من الناس "المساعده" ..

جد جد إشي بخزي ..
:/

Palestinian Princess said...

الفقر والحاجه والعوز هو ما يدفع الناس لتزويجهن لتقل الكلفه المعيشيه للاسره وتكون الفتاة المروج لها سلعه بالحلال! وا اسفاه!

LUNAR. said...

والله غير عقابنا يكون غير شكل يوم القيامة على النفاق اللي بنعيشه بإسم الدين والجهاد

Um Ommar said...

متل ما حكيتي
دامه الجهاد من هاد النوع صحيح وقائم,ليه حرائر الصومال محدنش إتطلع عليهن؟

ع فكره,عنا هاليومين منتشره الزواج من السوريات اللي أجن هريبه ع الأردن
وكل الجيزه أبتكلفش ال 200 دولار


خليني أسكت أحسن أشنع

Palestinian Princess said...

قديش رح يكون عقابنا على سكوتنا يا لونار؟

Palestinian Princess said...

سمعت بهاي القصص يا ام عمر وهذا الي قصدته بمدونتي واجملته باخر جمله عن البنت الشاميه
سمعت عن المشايخ المسلمين الي بروحوا على مخيامات اللاجئين السوريين وبعرضوا المساعده مقابل الزواج من فتيات سوريات
يعني قمه اللانسانيه واللاسلام

LUNAR. said...

خليني ساكت بلاش أخلط مي وزيت هسه رسميا

جد هو سؤالك زي الكندرة بوجوههم , هيها مولعة بكشمير وبالصومال, والا لهالدرجة تفكيرنا واطي؟

ما دام تفكيركم واطي لهالدرجة, ما تخلوه باسم الاسلام الله يرضى عليكم , الاسلام اكبر من هيك

شفت قبل فترة دعاء واطي مثل اللي اخترعه الله يلعنه

قال بنحكي لأخواتنا السوريات انه احنا موجودين وبنساعدهم وبنتجوز منهم , وان شاء الله تولع الثورة في لبنان ويبعد الثورة عن الصومال والسودان يا رب

شفتي اوقح من هيك حتى لو كان من باب المزح؟

Palestinian Princess said...

بالله جد في حد داعي هيك دعوة؟ يعني لاي درجه ممكن توصل السفاله وقلة الحيا بالناس؟

احدى التعليقات الي وصلتني على الموضوع في تويتر لما قلت انه زواج المسلمين من نساء البوسنه كان استغلال تحت مسمى الدين.. اتاني الرد "اي عاد.. كان ستغلال لزيز"!!!!ـ

الله اكبر على هيك عقول!!

LUNAR. said...

حكيتلك , كان من باب المزح , بس مزح ثقيل وسقيم ,

اعملي بحث على جوجل
"نحب نطمن اخواتنا السوريات"

وشوفي المرض النفسي
مش فاهم انا كيف واحد عاقل مسلم - عاقل قبل مسلم - برضى يكتب هيك

استغلال لزيز اه , خليها في بطن الشاعر برضه